بعد انتهاء مارثون الانتخابات: العمال بين الامل في نقابات تعبر عنهم، واليأس من أي تغيير

أفكار, قضايا

02  يوليو  2018

ها وقد أنتهت الانتخابات النقابية، والتي  أسفرت النتائج النهائية عن فوز جبالي المراغي رئيساً للاتحاد العام لنقابات عمال مصر بالتزكية بعد فوزه في النقابة المهنية للسائقين بسوهاج، والنقابة العامة للنقل البري بالتزكية ايضاً. ليتشكل مجلس إدارة الاتحاد بـ 26 عضو فازوا أيضاً بالتزكية بالإضافة للرئيس كلهم من الرجال يمثلون 27 نقابة عامة. وقد كانت نتيجة انتخابات النقابات العامة فوز 15 نقابة عامة بالتزكية “رئيس وأعضاء”، ونقابتان رئيس بالانتخاب، والعضوية تزكية، و10 نقابات أجريت فيها الانتخابات على منصب الرئيس والعضوية.

وأشار وزير القوي العاملة إلي وفاء الحكومة بما تعهدت به بإصدار قانون النقابات الذي يراعي معايير العمل الدولية وإجراء الانتخابات النقابية والتي شاركت فيها كافة النقابات دون تفرقة،  بين النقابات التابعة للاتحاد العام لنقابات عمال مصر، وبين النقابات الأخرى التى تدعى بالمستقلة التى بلغت لجانها النقابية 125 لجنة، و3 نقابات عامة، وبلغ عدد أعضائها 105 آلالاف، فضلًا عن من اندمجت برغبتها مع نقابات الاتحاد العام للعمال.

هذا وفي الوقت الذي يحاول الوزير بالقول أن ينفي عن نفسه وموظفيه شبهه التمييز، نجد في حديث الوزير نفسه تفرقه ليس أدل عليها من قوله “النقابات الأخرى التي تدعي بالمستقلة”، ناهينا عن القانون الملئ بالتعديات علي الحق في التنظيم، والتعديات والشطب والحذف من كشف الانتخابات.

فقد كشف الواقع عن العديد من التعديات علي حق العمال في تأسيس نقاباتهم بحرية عبر وضع العراقيل أمام النقابات التي أرادت أن توفق أوضاعها مما حذا ببعضها إلي أرسال أوراق توفيق الاوضاع لوزيرالقوي العاملة عن طريق إنذار علي يد محضر بعد أن فشلت كل محاولاتهم في إيداع أوراقهم خلال فترة توفيق الأوضاع ضمنهم 11 لجنة نقابية للعاملين بالضرائب العقارية، والعاملين بالمصرية للاتصالات، ومكتبة الإسكندرية وغيرهم.

هذا في الوقت الذي قرر القائمين علي عدد من النقابات تأجيل خوض معركتهم في التأسيس لما بعد فترة توفيق الأوضاع، وذلك بسبب تعنت جهات العمل في إعطائهم بيان معتمد بأعضاء النقابة وهو الشرط الذي فرضته اللائحة التنفيذية ضمن أوراق توفيق الأوضاع بالإضافة لبيان معتمد من التأمينات كذلك.

فيما قرر عدد من النقابات المستقلة سابقاً الدخول في نقابات تابعة للاتحاد العام أملين في تسهيل ممارسة عملهم النقابي وبعيداً عن مخاطر الفصل من العمل التي قد تنتظرهم في حال إصرارهم علي توفيق أوضاع نقاباتهم بشكل مستقل عن الاتحاد. ودخل بعضهم في اتفاقات مع نقابات الاتحاد علي أن يكون عدد من أعضاء مجالس إدارات هذه النقابات ضمن مجلس إدارة النقابة بعد الدمج.

ولكن لم تأت الرياح بما تشتهي السفن، فلم يلتزم من تم الاتفاق معهم في الكثير من الأحيان من نقابات الاتحاد الحكومي بما تم الاتفاق عليه، فقد تم استبعاد النقابيين المستقلين من قائمة المرشحين من نقابة صيانكو مثالاً.

كما تم استبعاد الكثير من النقابيين اللذين اصروا علي الاستقلال، حتي أن نقابات بالكامل اختفت ملفات ترشحهم للانتخابات رغم تسليمها لموظفي القوي العاملة واستلام إيصال يفيد بذلك نقابة السياحيين بالقاهرة، والسائقين بالقليوبية امثلة علي ذلك.

ولم يكتفي الامن بالتعاون مع قمة الهرم النقابي بالاتحاد العام بمساعدة من القوي العاملة باستبعاد النقابيين المستقلين، بل أن الاستبعاد طال نقابيين لم يبرحوا نقاباتهم التابعة للاتحاد الحكومي حتي وقت تأسيس النقابات المستقلة، ولكن للكثير منهم مواقف سابقة في الوقوف مع العمال للمطالبة بحقوقهم فقد تم استبعاد 27 مرشح بشركة الحديد والصلب ضمنهم محمد عمر من أجمالي 126 مرشح، و4 ممن تقدموا للترشح لمجلس إدارة الشركة عن العمال من 20 مرشح، وكذلك تم استبعاد 5 مرشحين من شركة الكوك، واستبعد أشرف عبد الونيس من شركة سكر الفيوم، والذي سبق فصلة من العمل قبل الثورة، وعاد بحكم محكمة بعد الثورة بعد أن تنازل عن مستحقاته عن فترة الفصل والواردة بحكم المحكمة، وكذلك استبعد ناجي رشاد من مطاحن جنوب القاهرة، وصاحب قضية الحد الادني للأجور.كتب جلال الجيزاوي شركة الموانئ:الف شكر لكل الزملاء بشركه المواني علي هذا الحب والتقدير وللاسف الامن له رائ اخر واصبح من يدافع عن حقوق العمال ويقف في صفهم ويطرح قضاياهم جريمه ويتم استبعاده كما حدث معي. كما كتب أيمن عبد التواب فرع فتح (وهو العامل الذي قبض عليه وظل محبوساً لشهور مع أربعة عمال أخرين وخرج بشروط احترازية بسبب الدعوة للإضراب 2016) ” لقد تم استبعاد ناس كثيره من انتخابات وسط وانا من ضمن هؤلاء وسمير جادوالاستاذ هانى عميرة ومحمد محمود سيد حسنى وهشام فاروق لمصلحه من تم استباعد هؤلاءهل كما سمعت فى القوى العامه انه تم دفع فلوس لكى تبقى المستغله بدون منافس ارجو من جميع زملاء اختار صح ولا تكرراخطاء الماضى”

يعتبر نظر 62 دعوي قضائية في يوم واحد بمجلس الدولة في القاهرة وحدها بعد الاستبعاد في المرحلة الاولي رقم ذو دلالة علي مدي اتساع دائرة الاستبعاد والشطب. فقد قضت الدائرة الثانية بمحكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة، يوم 27 مايو باحالة عدد 62 دعوى قضائية تطالب ببطلان انتخابات النقابات العمالية لمحكمه شمال القاهرة للاختصاص وعدم اختصاصها ولائيا بنظرها. هذا بالطبع بخلاف من اتبعوا الطريق الذي رسمه قانون النقابات للتقاضي بعيداً عن مجلس الدولة.

هذا بخلاف المخالفات الآخري سواء تأخر فتح اللجان، أو عدم مجئ اللجنة المشرفة علي الانتخابات أصلاً مثلما حدث في أحد فروع عمر أفندي، وغيرها. حتي أن وزير القوي العاملة أضطر لإعادة الانتخابات في 50 لجنة نقابية ومجلس إدارة يوم 5 يونية نظرا لتعذر إدائها في المرحلتين الاولي والثانية طبقاً لموقع الوزارة.

وقد كان من الملاحظ أيضاً تبديل رغبات المتقدمين للترشح للانتخابات من رئيس نقابة إلي عضوية مجلس إدارة النقابة بخلاف الشطب. فقد تم تغيير خالد بهنسي في مصنع 63 الحربي من رئيس نقابة لعضو مجلس إدارة، كما كتبإسماعيل العشري علي صفحته علي الفيس بوك ” حكاية أنتخابات – الحكاية بسيطة خالص – تقدمت للأنتخابات لرئاسة اللجنة النقابية لمنطقة القطامية والمطرية – مينى باص 2 وأستبعد محمود عاشور المتقدم لنفس اللجنة لرئاسة اللجنة
وبما أنه لا يوجد لى منافس ؟ لم أبدأ للدعاية للمنافسة – وفوجئت قبل الأفطار اليوم 23 / 5 / 2018 أى قبل الأنتخابات بساعات مسافة الليل فقط 0 صدرت الكشوف النهائية وفيها الأستاذ محمود عاشور الذى كان مستبعد رئيس لجنة وأنا عضو لجنة فقط “.

وقد شهدت الانتخابات اول حالة فصل للمرشح محمود شعبان عبدالحميد جنيدى, من قبل أدارة فندق مريان الهرم ميدان الرمايه  ,والذى  يعمل به من 24 سنه وتم فصله بسبب الترشح علي منصب رئيس النقابة، وتلاه فصل زوجته.

العمال بين الرجاء واليأس من التغيير

وسط كل هذا جاء العمال ما بين الرجاء في نقابات حقيقية تعبر عنهم وتدافع عن حقوقهم، وبين اليأس من التغيير. فقد انقسم عمال هيئة النقل العام ما بين صوت عالي يدعوا للمقاطعة وعدم تضييع الوقت في تمثيلية يديرها الأمن، وأن من سيأتون لن يدافعوا عن حقوق أحد، بل سيستفيدون من وجودهم في النقابة دون أن يبحثوا عن حقوق العمال، ودللوا علي ذلك بمواقف النقابة التي عارضت إضراب العمال. وصوت يري أن هناك شرفاء يبحثون عن حقوق العمال يجب أن ينتخبهم العمال، ووضع بعضهم معاير للشرف في كشف كل ما يدور داخل مجلس إدارة النقابة، أو العمل علي تحسين أوضاع المستشفى، أو المطالبة بحقوق العمال. فيما احتفي عمال مياه الشرب والصرف الصحي بالجيزة بميلاد نقابتهم يحسون أعضائها علي دراسة المشكلات الخاصة بهم واشراكهم في كل ذلك، والاستقالة المسببة في حال عدم القدرة علي الدفاع عن حقوق العمال. فيما أسس عدد من عمال الغزل والنسيج صفحة يتابعون فيها انتخابات النقابات ومجالس إدارة الشركات، تحدث فيها جمال عثمان ناصحاً من استبعد باستمرار العمل وسط العمال دون الاكتراث بعضوية النقابة.

فقد كتب علاء زايد، من عمال النقل العام “السلام عليكم ورحمه الله وبركاته اخوتى الاعزاء عمال الهيئه انا عندى راى اننا نقاطع اى انتخابات او ما تسمى انتخابات لان كل ده لعب عيال ومنظر بيترسم قدام الناس وبس حد يقولى فى حد من الى كانو فى النقابه عمل شىء لاى عامل اكبر حدوده انو كان يجبلو كام يو اجازه فقط لكن خدمه حقيقيه معدومه ابسط مثل لما كان يحصل اى وقفه من العمال اول ناس كانت تقف فى وش العمال وضدهم هم اعضاء النقابه الى مفروض هما الى يدعو العمال لوقفه او احتجاج على حقوقهم الضايعه ده الى اعرفه عن عمل عضو النقابه لكن فى مصر عندنا كل شىء امنى وبامر الامن واى حد بيترشح بياخد اجينده من الامن بخطوط معينه ممنوع التعدى عليها واولها ممنوع انو يدعو العمال الى اى وقفه احتجاجيه المهم كل واحدمرشح نفسهفى النقابه هو لا يعرف شىء عن عمل النقابه ووظيفتها…”. يكمل علاء ” لاننا فى زمن مفيش حاجه اسمها انتخابات ولا كلام فاضى من ده فيه شىء اسمه فلان وفلان وفلان هما الى يدخلو النقابه باوامر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ طبعا فاهميين قاطع من اجل اولادك وكرمتك ميجيش واحد يدخل النقابه شحات ومفلس وبعد كام سنه تلاقيه راكب عربيه وعنده رصيد بنكى وشقتين الحدق يفهم بقه “

أحمد عليالاخوه الزملاء عمال هيئه النقل العام بالنسبه لموضوع انتخابات النقابه انا اقول لكل من له حق التصويت للانتخابات النقابه ارجوكم لاتضيعوا اوقاتكم في الذهاب الي صندوق الانتخابات لان بكل صراحه كدا انا شايف ان رزق لن يسمح لاحد في الهيئه بان ياخذ حق من حقوقه واكيد انتوا عارفين الكلام ده كويس ولمسينوا واظن الفتره السابقه كافيه لكل شخص في الهيئه ان يعرف جيدا ان مفيش شخص مهما كانت شغلته انه هيقدر يعمل حاجه انا بتكلم بكل صراحه وارجوكم مش عاوز حد يزعل مني كلنا بنروح المستشفي وبنشوف اللي فيها حد من الساده الزملاء المترشحين كلف خطره وذهب الي المستشفي وحاول مع رزق النهوض بالمستشفي وبالمرضي الاجابه لا حد هاول الاقتراب من رزق للمطالبه بحقوق العمال الاجابه لا موضوع يوم السبت حد حاول يكتشف طريقه لاستراد العمال حقوقهم الاجابه لا فمن الافضل ان لا نذهب الي انتخابات النقابه واقسم بالله ويشهد عليا الله وافتكروا كلامي ان مفيش تغير هيحصل في اعضاء النقابه الجديده كله شعارات وهميه وكل شخص يبحث عن مجد شخصي له فقط واسجل كلامي هذا اليوم الموافق23/5/2018 ونتقابل ان شاء الله بعد سنه من هذا التاريخ لنجلس سويا نتحدث عن ماسوف تفعله النقابه الجديده واوعدكم ان مفيش جديد وذالك للعلم

كتب معروف خميس تعليق علي ترشيح محمود المصري “كنت وانت موزع عمل بتسخر زملائك إن كانوا سائقين أو محصلين اللي يملأ مياه واللي يكنس التوزيع واللي يرش مياه وانت مجرد موزع عمل آمال لما تبقي عضو نقابه ياتري هتعمل ايه مع زملائك فكر ثواني واعتزر لكل واحد زعلان من عمايلك ربنا معاك يا محمود”

 حاتم مجدي انها الفرصة الأخيرة
# انتخبوا من يمنعه ضميره وأخلاقه من التواطؤ و الموافقة على الباطل
#انتخبوا من يعلن ما يحدث فى الاجتماعات المغلقة
#انتخبوا من لا يتردد فى الاستقالة واعلان اسبابها اذا لم يستطع أن يؤدى الأمانةالشرفاء من المرشحين كثيرون وان كنت لا اعرفهم شخصيا فاحسنوا الاختيار.

إقصائي من الانتخابات النقابية من قبل وزارة القوي العاملة بدون اسباب

وقد قام العاملين بشركة مياة الشرب والصرف الصحي بالجيزة بعمل صفحة باسم نقابتهم عقب إعلان النتيجة، وقد اعتبرها العاملين مولودهم الجديد هاني مصطفي ” الف مبروك النقابه عايزين نعمل عقيق بقى لنقابه الجديدة” وقد علق كرم النجار علي نتائج الانتخابات فقال “عاوزين نحس أن فيه حاجة صح وهتتعمل لان زي مابيتقال التاريخ بيسطر هل ممكن العاملين بالشركة يحسوا إنهم بني آدمين وطبعاً ويل للمقصرين وياريت بقى نغير السمعه “. وتحدث أحمد عبد النبي عن ما يتمناه من أن تكون النقابة في صالح العاملين، وليست مجرد نقابة رحلات فقط.. كما أعلن مجدي ضاهر عن امنياته وزملائه “هو ممكن حد يطلع ويهل علينا فجأة كده لا قدر الله بداية من رئيس النقابة لاخر عضو بها يقولنا منذ اليوم الاول من اعلان النتيجة بدأنا نتحرك ونشوف مشاكل العاملين بالشركة لعرضها والعمل فورا علي حلها واطلاع جميع العاملين أولا باول علي ما يتم اتخاذه من حزمة اجراءات وقرارات او حتي عمل جدول اعمال لهم خلال الفترة القادمة لدراسة مشاكل العاملين والعمل علي تنفيذها او اقل تقدير يقولنا اصلا هما عارفين مشاكل العاملين بالشركة (1،2،3،4……….الخ) ويقولوا لنا لو مقدرناش نعمل حاجة لعاملين هنستقيل فورا ونذكر اسباب استقالتنا للجميع بكل شفافية ومصداقية”.

كما أسس عدد من عمال شركات الغزل والنسيج صفحة سموها “انتخابات نقابة ومجلس إدارة الشركات” تبادلوا فيها أخبار الانتخابات، وكذلك ما يخص التغييرات التي طرأت علي مجلس إدارة الشركة القابضة التابعين لها.

جمال عثمان من شركة طنطا للكتان سابقاًأقولللمستبعدين والناجحين والمقهورين في الانتخابات النقابيه اشتغلوا مع عمالكم بصرف النظر عن انكم نقابيين من خلال لجنه اوخلافه بروح الفريق الواحد افرضوا وجودكم ، لقد حققت انا وذملائي مالم تحققه لجنه نقابيه او نقابه عامه رغم انني وزملائي لم ننتمي لأي تنظيم ، ولكن كان لدينا هدف ومطالب تكاتفنا حتى نفذناها فرضنا انفسنا على الجميع ولم يكن لنا هدف ولا مصلحه شخصيه لأي منا.

ها وقد انتهت الانتخابات، بكل ما فيها من استبعاد لكثير من الأصوات التي كان من الممكن أن تكون صوتاً للعمال وليس ضدها وضد مصالحها. أنتهت ووزير القوي العاملة يتحدث عن تغيير 80% في الوجوه النقابية، في الوقت الذي يكتشف الناظر لرؤساء النقابات العامة بنظرة أوليه أنه علي الأقل هناك 11 رئيس نقابة عامة لم يتغيروا والكثير منهم أعضاء برلمان، ويتحكمون في لجنة القوي العاملة به، معظمهم نجح بالتزكية كرئيس نقابة عامة، ومجلس لإدارة الاتحاد الحكومي نجح كله بالتزكية. فما زالت الحكومة والنظام الحاكم يحتاجهم من أجل تمرير قانون العمل وكذلك قانون التأمينات الاجتماعية، وكل القرارات الموجعة برفع الأسعار بشكل متكرر، ناهيك عن معركة بيع المتبقي من القطاع العام.

لكن العمال في القواعد يرون ويستطيعون معرفة المرحلة بكل ما تحمل
من صعوبات، ويتأرجحون بين الامل في الإصلاح، وفي وجود نقابات قاعدية تدافع عن حقوقهم، ويضعون لها خطوط عريضه مطالبين بمشاركتهم المعرفة بما يدور في الغرف المغلقة، داعين النقابيين الجدد إلي البعد عن نقابات المصايف والخدمات إلي الدفاع عن الحقوق. وآخرين يرون أن لا أمل في الإصلاح في الوضع الحالي، دعوا زملائهم لمقاطعة لعبة الانتخابات، والبعض الآخر الذي يدعوا للتواجد بين العمال بغض النظر عن عضوية النقابات.

كل ذلك يدل علي أنه رغم كل محاولات النظام في تثبيت المشهد النقابي، إلا أن القواعد ما زالت حيه وتحلم بالتغيير ولن تستسلم بسهولة لما تريد فرضه الحكومة عليها.

 

اضافة تعليق جديد

موضوعات ذات صلة

ثورة من؟

أحمد حسن

الاقتصاد السياسي والحركات العمالية والانتفاضات الشعبية في 2011 تميل التحليلات الغربية للانتفاضات العربية التي اندلعت سنة 2011 إلى التأكيد على دور شباب الفيسبوك ووسائل التواصل الاجتماعي أو منظمات المجتمع المدني. ولعل التركيز على الحركات الاجتماعية للعمال والعاطلين قبل اندلاع هذه الانتفاضات وأثناءها يوفر مزيدا من العمق التاريخي والفهم الأصيل.

جويل بنين