أغنيات الثورة والمقاومة (فرنسا)”التل الأحمر”

فنون

12  يوليو  2017

La Butte rouge

ترجمة وإعداد: إبتهال يونس

أغنية شهيرة من الفولكلور الفرنسى، وبسبب عنوانها هناك خطأ شائع ينسبها الى كميونة باريس، لكنها فى الواقع كتبت بعد الحرب العالمية الاولى، وبالتحديد سنة 1923. وتشير الأغنيةإلى إحدى المعارك الدامية فى هذه الحرب على جبهة مقاطعة شامبان بفرنسا. وترتبط هذه الأغنية ارتباطا وثيقا بكفاح الطبقة العاملة، وتعتبر تأكيدا لموقف اليسار الفرنسى الرافض للحرب العالمية الأولى، وعلى رأسه أبو الاشتراكية الفرنسية جان جوريس الذى تم اغتياله فى أحد المقاهى الباريسية، على يد وطنى متطرف، لرفضه قيام الحرب العالمية الاولى لأنها، من وجهة نظره، لن يدفع ثمنها سوى العمال والفقراء من الجانبين لصالح الكبار والأثرياء و خدمة مصالحهم.

وغنى عن الذكر أن أحد أسس الحزب الاشتراكى الفرنسى هو السلمية ورفض الحروب، العالمية منها والاستعمارية – قبل وبعد انشقاق مدينة تور عام 1920 وخروج الشيوعيين من الحزب الموحد SFIOوتشكيلهم لحزب مستقل هو الحزب الشيوعى الفرنسى، بينما أطلق الاشتراكيون على حزبهم الحزب الاشتراكى الفرنسى.

ونظرا لأن هذه الأغنية بلغة شديدة العامية فهناك عبارات و إشارات يصعب إدراكها لغير الناطقين بالفرنسية، لذلك سنقوم بتوضيحها فى نهاية الترجمة.

 الأغنية

على التل ده ماكانش فيه بنات ليل

ولا قوادين و لا شباب متأنق*

كان بعيد عن حفلات حانات مونمارتر الصاخبة**

وعن باريس*** ملكة المدن

قد إيه شربت دم جميل الأرض دى

دم العمال و دم الفلاحين

لأن المجرمين سبب الحروب

مش بيموتوا أبدا..

مش بيموت غير الأبرياء

التل الاحمر.. ده اسمه

واتسمى كده فى اليوم

اللى كل اللى كانوا بيتسلقوه وقعوا فى الجرف

النهاردة عليه كروم مليانة عنب

اللى حايشرب من النبيذ ده يبقى بيشرب دم الرفاق

على التل ده ماكانش فيه حفلات

زى فى مونمارتر اللى فيها الشمبانيا أنهار

لكن الغلابة اللى سابوا وراهم أيتام

كانت بتصدر عنهم شهقات موت فظيعة

قد إيه شربتالأرض دى دموع

دموع العمال و دموع الفلاحين

لأن المجرمين سبب الحروب

مش بيبكوا أبدا لانهم هما الطغاة

التل الأحمر… ده أسمه

وأتسمى كده فى اليوم

اللى كل اللى كانوا بيتسلقوه وقعوا فى الجرف

النهاردة عليه كروم مليانة عنب

اللى حايشرب من النبيذ ده يبقى حايشرب دموع الرفاق

على التل ده النهاردة بيقطفوا العنب

وسامعين دوشة و اغانى

البنات و الصبيان بيتبادلوا بهدوء

كلمات حب تجيب رعشة

يا ترى يقدروا يتخيلوا

أن فى المكان ده اللى بيتبادلوا فيه الأحضان و القبلات

أنا سمعت فيه بالليل الأنين

وشفت فيه جدعان جماجمهم مدكوكة

التل الاحمر.. ده اسمه

واتسمى كده فى اليوم

اللى كل اللى كانوا بيتسلقوه وقعوا فى الجرف

النهاردة عليه كروم مليانة عنب

لكن انا مش شايف عليه غير صلبان عليها اسامى الرفاق

* كلمة Muscadins أطلقت سنة 1794 على الملكيين الذين كانوا يرتدون ملابس شديدة الاناقة والغرابة كنوع من رد الفعل تجاه تقشف ملابس الثوريين

** Moulin de la Galetteهى بالطبع اشارة للوحة رينوار الشهيرة كرمز لحفلات حانات حى مونمارتر الصاخبة، وبالتالى عندما تذكر كلمة مونمارتر تكون إشارة إلى الحفلات الصاخبة التى اشتهر بها حى الفنانين هذا وخلدها رينوار فى لوحته الشهيرة.

*** كلمة Panameباللغة العامية تعنى باريس.

 

اضافة تعليق جديد

موضوعات ذات صلة

صعود الوحش والمصرفي… فلنحشد في الشارع وفي الانتخابات البرلمانية! على الحركة العمالية أن تحارب الجبهة الوطنية، ولكن بوسائلها الخاصة وعلى أساس برنامج يساري راديكالي يعالج المشاكل من جذرها بالتصدي لتحكم وسيطرة بعض الطفيليين الأغنياء.

مجلة “ثورة”