وهــج الصـلـب

كان المشهد مهيباً وصاحبنا آلاف العمال تتقدمهم القيادات العمالية اليسارية وعضوي مجلس الإدارة والهتافات العمالية يتردد صدها في الأجواء. مشهد جليل لم يتكرر في حياتى إلا في الثامن والعشرين من يناير2011- يوم جمعة الغضب.

كمال عباس

ورا الشمس .. ضـــــــــلة

“نشر هذا المقال في أكتوبر 1998 في مجلة كلام صنايعية” عندما تجمعنا في حوش سجن أبو زعبل كان الخوف يملئ وجوهنا وتساؤلات كثيرة تجيش بها صدورنا عن تلك الأسوار العالية والأبواب الحديدية الضخمة وهؤلاء الضباط والجنود ماذا سيفعلون معنا؟ وماذا عن أولادنا؟ .. كنا 300 عامل بعضنا يعرف الأخر والكثير منا لم يتقابل من قبل […]

كمال عباس